برنامج جيميني

جوجل ترفع الستار عن نسخة متطورة من تطبيق Gemini: كيف أصبح أكثر ذكاءً وكفاءة؟

شارك هذا المقال

في يوم الخميس الماضي، أطلقت شركة جوجل نسخة جديدة ومُحسّنة من تطبيق (Gemini) الذكي، الذي يعتمد على أحدث نموذج للذكاء الاصطناعي من إنتاجها وهو (Ultra 1.0).

وتدّعي جوجل أن هذا التطبيق الجديد سيتفوق على جميع الأنظمة الأخرى المنافسة في نفس المجال، مما يشير إلى ثقة الشركة بالتقدم الهائل الذي أحرزته في تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي.

ومن المثير للاهتمام رؤية ما إذا كان تطبيق (Gemini) سيتمكن فعلاً من تحقيق تفوق حقيقي على المنافسين، وخاصةً نظام (GPT-4) المتطور من (OpenAI).

جيميني التطبيق الأكثر ذكاءً

وبفضل هذا النموذج، يمكن لتطبيق (Gemini) أن يؤدي مهام معقدة ومتنوعة مثل البرمجة والاستدلال المنطقي والعمل الإبداعي، بالإضافة إلى إجراء محادثات طويلة وفهم السياق من التفاعلات السابقة. وليس هذا فحسب، بل تقول جوجل أن جيميني يمكن أن يكون مرشداً خاصاً للمستخدمين، من خلال تقديم نصائح برمجية ومساعدة منشئي المحتوى على توليد أفكار جديدة.

تسعى جوجل من خلال برنامجها الجديد (Gemini) إلى منافسة نموذج (GPT-4) التابع لشركة (OpenAI)، التي حظيت بدعم كبير من مايكروسوفت بعد استثمار الأخيرة مليارات الدولارات فيها.

وتدرك جوجل المخاطر الكبيرة التي ينطوي عليها إطلاق منتج جديد من هذا النوع، لذا عملت على زيادة استثماراتها بشكل كبير في مجال الذكاء الاصطناعي التوليدي خلال العام الحالي، في محاولة منها لمواكبة التطورات بعد الثورة التي أحدثتها (OpenAI) من خلال إطلاقها لروبوت الدردشة (ChatGPT) العام الماضي.

برنامج جيميني

كيف يعمل Gemini؟

يتكون برنامج (Gemini) من مجموعة من نماذج اللغة الضخمة القادرة على تشغيل مهام متنوعة، بدءاً من المحادثات الآلية وصولاً إلى ملخصات نصوص وإنشاء محتوى أصلي وفق رغبة المستخدم، مثل تحرير رسائل البريد الإلكتروني أو كتابة كلمات الأغاني والقصص الإخبارية. كما يُتوقع أن يساعد (Gemini) مطوري البرمجيات في كتابة شفرات برمجية، وإنتاج صور إبداعية بناءً على متطلبات المستخدمين.

حالياً، منحت جوجل المطورين إمكانية الوصول إلى إصدار حديث نسبياً من (Gemini)، إلا أنه ليس الإصدار الأقوى الذي تعمل على تطويره ليكون على قدم المساواة مع (GPT-4).

وتخطط الشركة العملاقة لتقديم (Gemini) للشركات من خلال خدمتها السحابية “جوجل كلاود فيرتكس أي آي”.

وفي إطار سعيها المتواصل لتحسين خدماتها ومنتجاتها باستخدام الذكاء الاصطناعي، أطلقت شركة جوجل العملاقة تقنية الذكاء الاصطناعي التوليدي لمحرك بحثها للمستخدمين في الهند واليابان الشهر الماضي. وتتيح هذه التقنية عرض نتائج نصية ومرئية للاستفسارات بشكل ملخصات ورسوم بيانية وغيرها.

كما أتاحت جوجل أدوات الذكاء الاصطناعي المتقدمة لعملائها من الشركات برسوم شهرية معقولة قدرها 30 دولاراً لكل مستخدم، في محاولة لجذب المزيد من العملاء من القطاع التجاري لاعتماد حلول الذكاء الاصطناعي التي توفرها.

الكاتب يقترح عليك قراءة: ChatGPT: قصة الروبوت الذكي الذي يتحدث معك ويجعلك تتعلم وتضحك وتستمع!

جيميني يصل إلى الهواتف المحمولة

في خطوة تلبي طلبات المستخدمين بإتاحة الوصول إلى التطبيق عبر الهواتف، أطلقت جوجل تطبيقها الجديد جيميني لنظام أندرويد، كما قامت بدمجه مع تطبيق جوجل على نظام (آي أو إس).

وسيتيح دمج تطبيق Gemini مع مساعد جوجل على أجهزة أندرويد إمكانية التحكم الصوتي بالأجهزة المنزلية المتصلة. وسيوفر تطبيق جوجل على آي أو إس قريبًا ميزات مشابهة.

يتوفر تطبيق جيميني حالياً على أندرويد، وسيتم دمجه مع تطبيق جوجل على (آي أو إس) خلال الأسابيع القليلة المقبلة. ويدعم التطبيق حالياً اللغة الإنجليزية فقط، مع وجود خطط لإضافة لغات أخرى. وتشجع جوجل المستخدمين على تجربة جيميني وتزويدها بملاحظاتهم لتحسين التجربة، مع التأكيد على التزامها بتطوير ذكاء اصطناعي مسؤول وآمن.

قد يهمك قراءة:

من محرك البحث إلى الدردشة الذكية: هل يتحول Google إلى منافس لـ ChatGPT؟”

شركة Meta تدخل عالم الذكاء الاصطناعي بإطلاق نموذج لغوي عملاق مفتوح المصدر


شارك هذا المقال

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *